نقرن العلم بالتنمية عبر الأخبار والتحليلات

استراتيجية عربية للبحث العلمي المشترك
  • استراتيجية عربية للبحث العلمي المشترك

حقوق الصورة: Flicker/ Internews Network

نقاط للقراءة السريعة

  • اعتماد ’الاستراتيجية العربية للبحث العلمي والتقني والابتكار‘

  • تستهدف الاستراتيجية تطوير قطاعات البحث والتطوير ذات المنفعة المتبادلة

  • من مجالات التعاون المقترحة: التكنولوجيا الحيوية والطاقة المتجددة

Shares
 
[القاهرة] اعتمدت ’الاستراتيجية العربية للبحث العلمي والتقني والابتكار‘، التي تهدف إلى تحويل استثمارات قطاع البحث والتطوير وأنشطته إلى مشروعات حقيقية ذات قيمة تنموية.

ففي مؤتمر انعقد الأسبوع الماضي (11-13 مارس) في الرياض، بالمملكة العربية السعودية، أقر الوزراء العرب للتعليم العالي والبحث العلمي الاستراتيجية، بحيث تضع الاستراتيجية أساسًا رسميًّا للتعاون في مجال البحث العلمي والتقني والابتكار.

تعزو الاستراتيجية الفجوة الواقعة بين العلم والمعرفة التقنية وتطبيقهما إلى غياب تعاون إقليمي قوي، متعدد التخصصات بين قطاعي البحث؛ العام والخاص.

لذا وُضِعت الاستراتيجية للمساعدة في تحديد قطاعات البحث والتطوير ذات المنفعة المتبادلة، وتطويرها في مجالات الاهتمام المشترك بالمنطقة، وكذلك تبسيط تمويل البحث والتطوير في المنطقة؛ لتجنب تكرار الجهود.

”تصطبغ بعض الحقول البحثية بصبغة إقليمية؛ مثل بحوث المياه والبيئة والصحة والفضاء، وهو سبب حاجة الجيران العرب إلى الجمع بين خبراتهم وجهودهم للعمل معًا“، كما يقول لشبكة  SciDev.Net محمد مراياتي، كبير مستشاري العلوم والتكنولوجيا لأغراض التنمية المستدامة في الأمم المتحدة، وأحد المشاركين في وضع الاستراتيجية.

وتشمل مجالات التعاون المقترحة: الطب الحيوي والصحة، والزراعة والأمن الغذائي ومصايد الأسماك، ومصادر آمنة ومتجددة للطاقة، وإدارة الموارد الطبيعية وحماية البيئة، وعلوم المواد، والأرصاد الجوية، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والتقنية الحيوية، والعلوم البحرية والتكنولوجيا.

وتُنظِّم الاستراتيجية أيضًا عملية تعزيز التوعية العامة، بما في ذلك العمل مع المسؤولين الحكوميين وصناع القرار ووسائل الإعلام والشركات والمواطنين، والاستثمار في التدريب والتعليم العالي؛ للمساعدة في بناء كتلة حرجة من خبراء العلوم والتكنولوجيا.

وللاستراتيجية أهداف أخرى عديدة، تشمل تعزيز الوصول المفتوح للبحوث والتكنولوجيا، وعرض الإنجازات العربية إقليميًّا ودوليًّا، وتحسين مشاركة الدول العربية في الاتحاد الأوروبي، وغيرها من المبادرات البحثية والشراكات والشبكات الدولية في مجال العلوم والتكنولوجيا.

يقول ديكلان كِيرِّين -المدير العام لوكالة أخبار العلوم ISC؛ وهي وكالة بلجيكية للتبادل المعرفي-: ”من الأفضل دائمًا مواجهة التحديات العالمية بصورة جماعية، وهذا يعتمد بدوره على القيادة العلمية، والسياسية“. 
 
ويضيف كِيرِّين أن العمل في أنشطة علمية مشتركة سوف يمنح الدول العربية نفوذًا أكبر، حتى عند التقدُّم بطلب في برامج تمويل دولية.وبالإضافة إلى ذلك، تتضمن أهداف الاستراتيجية تطبيق نتائج البحوث؛ لتعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية، ودعم سياسات العلوم والتكنولوجيا والإدارة والتدريب؛ بغرض تعزيز بناء مجتمع قائم على المعرفة.

وبالإضافة إلى ذلك، تتضمن أهداف الاستراتيجية تطبيق نتائج البحوث؛ لتعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية، ودعم سياسات العلوم والتكنولوجيا والإدارة والتدريب؛ بغرض تعزيز بناء مجتمع قائم على المعرفة.

.يُذكر أن المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ’ألكسو‘ كانت قد تقدَّمت بمقترح الاستراتيجية عام 2009.

الخبر منشور بالنسخة الدولية يمكنكم مطالعته عبر العنوان التالي:
arab strategy on research collaboration endorsed



هذا الموضوع أنتج عبر المكتب الإقليمي لموقع SciDev.Net بإقليم الشرق الأوسط



إعادة نشر المقال:
نشجعكم على إعادة نشر هذه المقالة على الإنترنت أو عبر الإعلام المطبوع، فهو متاح لدينا مجانًا تحت رخصة المشاع الإبداعي، ولكن يُرجى اتباع بعض الإرشادات البسيطة:
  1. يرجى الحفاظ على نسبة المادة لكاتبها.
  2. يرجى الحفاظ على نسبة المادة لـشبكة SciDev.Net - وحيثما أمكن إدراج شعارنا مع وصلة الى المقال الأصلي.
  3. يمكنك ببساطة إدراج الأسطر القليلة الأولى من هذه المقالة ثم إضافة: "يمكن قراءة المقال كاملا على SciDev.Net" متضمنة رابطًا للمقال الأصلي.
  4. إذا كنت تريد أيضا أخذ الصور المنشورة في هذه المقالة، ستحتاج إلى التنسيق مع المصدر الأصلي لها إذا كان يمكنك استخدامها.
  5. أسهل طريقة للحصول على هذه المادة على موقع الويب الخاص بك هو تضمين الكود الموجود أدناه.
لمزيد من المعلومات يمكن الاطلاع فيموقعنا على محددات وسائل الإعلام وإعادة النشر.