نقرن العلم بالتنمية عبر الأخبار والتحليلات

أزمة المأوى.. إعادة البناء بعد الكارثة
  • أزمة المأوى.. إعادة البناء بعد الكارثة

حقوق الصورة: Ahikam Seri / Panos

Shares
المأوى احتياج إنساني أساسي، فامتلاك مسكن آمن وصحي مطمح لكل إنسان، في المدن كان أو القرى، في الدول الفقيرة أو الغنية.

لكن هناك الكثير من الناس يكافحون لتلبية هذ الاحتياج، نحو ملياري إنسان يعيشون في مستوطنات عشوائية تضر بصحتهم وأمنهم وفرصهم في حياة أفضل. ومن المتوقع أن يحتاج ثلاثة مليارات آخرون إلى مسكن خلال الأعوام الخمسة عشر المقبلة.

أضف إلى هذه المعادلة الحالات الإنسانية الطارئة، لتصبح الأزمة أكثر حدة.

وفي هذه الإضاءة نحاول أن نتساءل لماذا بالرغم من كون الابتكارات بمجال التشييد والبناء واعدة إلا أنها لم تغير بعد من شكل المأوى، بل في بعض الأحيان يتم رفضها. عبر مقالات رأي وتحليلات وتعليقات، نخوض في العملية المعقدة لتأمين المأوى والمنازل المناسبة في المدن أو في أعقاب الكوارث.
 
المأوى بعد الكوارث..حقائق وأرقام
ما السبيل لتلبية احتياجات العالم من المساكن؟
نحو إسكان ميسر لفقراء الحضر