نقرن العلم بالتنمية عبر الأخبار والتحليلات

س و ج.. المتاحف العلمية ونشر الثقافة بالمنطقة

Shares

رابطة المراكز العلمية بشمال أفريقيا والشرق الأوسط، والمعروفة اختصارًا بـNAMES هي رابطة تضم متاحف ومراكز العلوم بالمنطقة، وينضوي تحت لوائها 11 متحفًا ومركزًا علميًّا من مختلف الدول وعلى رأسها مصر والأردن والكويت وفلسطين وتركيا.

توضح مايسة عزب -المدير التنفيذي للرابطة- أن الهدف الأساسي من إنشاء الرابطة هو تعزيز نشر العلم والثقافة العلمية، خاصةً مع تذيُّل العلم قائمة أولويات شعوب المنطقة؛ إذ توفر الرابطة الفرصة لنشر وتبادل الخبرات بين المتاحف والمراكز العلمية، بالإضافة إلى تعزيز العلاقات وسبل التعاون مع الروابط الإقليمية الأخرى؛ لزيادة التبادل المعرفي بين دول الشمال ودول الجنوب.

ترى المديرة التنفيذية للرابطة أن الأسلوب الأمثل لنشر الثقافة العلمية هو تحقيق التكامل بين تعليم العلوم بشكل غير رسمي عبر المتاحف والمراكز العلمية وتدريسها بشكل رسمي بالمدارس والجامعات؛ سعيًا لنشر المنهج العلمي للتفكير، والتوعية بأهمية العلوم ودورها في التنمية، خاصةً مع كل التحديات الراهنة التي تواجهها مختلف دول المنطقة.

تؤدي الرابطة دورًا خاصًّا في التعامل مع مناطق الصراعات بالإقليم، من خلال التعاون مع إحدى الجمعيات غير الحكومية المعنية بقضايا اللاجئين السوريين بلبنان، والتي تهتم بقضايا تدريس العلوم وتبسيطها وتوصيلها للاجئين؛ إذ تُسهِم الرابطة في تطوير العديد من الأنشطة التي تقوم بها مثل تلك الجمعيات.

هذا الموضوع أنتج عبر المكتب الإقليمي لموقع SciDev.Net بإقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا


إعادة نشر المقال:
نشجعكم على إعادة نشر هذه المقالة على الإنترنت أو عبر الإعلام المطبوع، فهو متاح لدينا مجانًا تحت رخصة المشاع الإبداعي، ولكن يُرجى اتباع بعض الإرشادات البسيطة:
  1. يرجى الحفاظ على نسبة المادة لكاتبها.
  2. يرجى الحفاظ على نسبة المادة لـشبكة SciDev.Net - وحيثما أمكن إدراج شعارنا مع وصلة الى المقال الأصلي.
  3. يمكنك ببساطة إدراج الأسطر القليلة الأولى من هذه المقالة ثم إضافة: "يمكن قراءة المقال كاملا على SciDev.Net" متضمنة رابطًا للمقال الأصلي.
  4. إذا كنت تريد أيضا أخذ الصور المنشورة في هذه المقالة، ستحتاج إلى التنسيق مع المصدر الأصلي لها إذا كان يمكنك استخدامها.
  5. أسهل طريقة للحصول على هذه المادة على موقع الويب الخاص بك هو تضمين الكود الموجود أدناه.
لمزيد من المعلومات يمكن الاطلاع فيموقعنا على محددات وسائل الإعلام وإعادة النشر.