نقرن العلم بالتنمية عبر الأخبار والتحليلات

س و ج.. الزراعة الفلسطينية تكافح الاحتلال

Shares


يرى عزيز سلامة، مدير دائرة البحوث والإنتاج ووقاية النبات بالمركز الوطني للبحوث الزراعية بفلسطين، أن وضع الزراعة في فلسطين صعب للغاية في ظل التعقيدات التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي، ومع ذلك هناك بصيص من الأمل، يبدو في بعض النجاحات التي حققها المركز.

فمع خروج 10% من الأراضي الزراعية في فلسطين من الخدمة بسبب الجدار العازل الذي وضعه الاحتلال، وسيطرته على 85% من الموارد المائية لفلسطين، بالإضافة إلى منعه دخول الأسمدة والمُدخَلات الأخرى اللازمة للإنتاج، قد لا يجد المزارع الفلسطيني أرضه تحقق له الفائدة الاقتصادية المرجوة.

غير أن البحوث الزراعية استطاعت أن تحقق إنجازات تمثل شمعة أمل وسط هذ الوضع المأسوي، فاستطاعت على سبيل المثال إعادة البطيخ إلى الخريطة الزراعية في فلسطين، وإدخال أصناف جديدة من القمح والشعير، ترفع الإنتاجية بمعدل 20%.


هذا الموضوع أُنتج عبر المكتب الإقليمي لموقع  SciDev.Netبإقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.



إعادة نشر المقال:
نشجعكم على إعادة نشر هذه المقالة على الإنترنت أو عبر الإعلام المطبوع، فهو متاح لدينا مجانًا تحت رخصة المشاع الإبداعي، ولكن يُرجى اتباع بعض الإرشادات البسيطة:
  1. يرجى الحفاظ على نسبة المادة لكاتبها.
  2. يرجى الحفاظ على نسبة المادة لـشبكة SciDev.Net - وحيثما أمكن إدراج شعارنا مع وصلة الى المقال الأصلي.
  3. يمكنك ببساطة إدراج الأسطر القليلة الأولى من هذه المقالة ثم إضافة: "يمكن قراءة المقال كاملا على SciDev.Net" متضمنة رابطًا للمقال الأصلي.
  4. إذا كنت تريد أيضا أخذ الصور المنشورة في هذه المقالة، ستحتاج إلى التنسيق مع المصدر الأصلي لها إذا كان يمكنك استخدامها.
  5. أسهل طريقة للحصول على هذه المادة على موقع الويب الخاص بك هو تضمين الكود الموجود أدناه.
لمزيد من المعلومات يمكن الاطلاع فيموقعنا على محددات وسائل الإعلام وإعادة النشر.