نقرن العلم بالتنمية عبر الأخبار والتحليلات

المواطن المراقِب يدلف إلى عالمنا

Shares
ولت أيام المواطن المُعلَم، أو توشك أن تولي، وما عاد يمكن لمواطني اليوم أن ’يتفهموا موقف الأمة العصيب‘، أو يراعوا ’دقة الظرف التاريخي الذي تمر به البلاد‘.
 
ثمة مواطنون لم تعد ذريعة ’الأمن القومي‘ كافية لإسكاتهم، أو كفهم عن طلب المعلومات، ويقولون إن حججًا وذرائع أخرى لم تعد تنطلي على مواطن اليوم.
 
وهم يمثلون توجهًا عالميًّا يُطلَق عليه sousveillance وهي كلمة فرنسية تعني المراقبة من أدنى، تلاعبوا فيها بأحرف كلمة surveillance التي تعني المراقبة من عل. يعني هذا أنهم يراقبون السلطة، وثورة المعلومات والاتصال تعينهم وتحملهم على هذا.
 
إطلالة على تجليات هذا التوجه في منطقتنا، وطلائع المواطنين المراقِبين على شبكة المعلومات الدولية في الإنفوجراف:

اضغط للتكبير
Monitorial citizen insert
اضغط للتكبير


ساهم في إنتاج الإنفوجراف:

بثينة أسامة: المنسق الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بشبكة SciDev.Net
هشام سليمان: المحرر المراجع للنسخة العربية بشبكة SciDev.Net
صالح الشاعر: المحرر اللغوي للنسخة العربية بشبكة SciDev.Net
 
هذا الموضوع أنتج عبر المكتب الإقليمي لموقع SciDev.Net بإقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
 



إعادة نشر المقال:
نشجعكم على إعادة نشر هذه المقالة على الإنترنت أو عبر الإعلام المطبوع، فهو متاح لدينا مجانًا تحت رخصة المشاع الإبداعي، ولكن يُرجى اتباع بعض الإرشادات البسيطة:
  1. يرجى الحفاظ على نسبة المادة لكاتبها.
  2. يرجى الحفاظ على نسبة المادة لـشبكة SciDev.Net - وحيثما أمكن إدراج شعارنا مع وصلة الى المقال الأصلي.
  3. يمكنك ببساطة إدراج الأسطر القليلة الأولى من هذه المقالة ثم إضافة: "يمكن قراءة المقال كاملا على SciDev.Net" متضمنة رابطًا للمقال الأصلي.
  4. إذا كنت تريد أيضا أخذ الصور المنشورة في هذه المقالة، ستحتاج إلى التنسيق مع المصدر الأصلي لها إذا كان يمكنك استخدامها.
  5. أسهل طريقة للحصول على هذه المادة على موقع الويب الخاص بك هو تضمين الكود الموجود أدناه.
لمزيد من المعلومات يمكن الاطلاع فيموقعنا على محددات وسائل الإعلام وإعادة النشر.