نقرن العلم بالتنمية عبر الأخبار والتحليلات

س و ج.. ’إيكاردا‘ يواجه التغيُّرات المناخية بمصر

Shares

يسعى المركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة ’إيكاردا‘ لدعم دول المنطقة في مواجهة ظاهرة التغيرات المناخية، عبر استنباط أصناف جديدة من الحبوب الأكثر استهلاكًا في المنطقة، تكون لها خاصية مقاومة الجفاف والتأقلم مع ارتفاع درجات الحرارة.

يشير علاء الدين حموية -القائم بأعمال المنسق الإقليمي لبرنامج النيل والبحر الأحمر بالمركز- إلى أن بنك الجينات الوراثية التابع لإيكاردا كان مصدرًا رئيسيًّا لأصناف من الحبوب جرت تجربة زراعتها في مصر، بعد إجراء بعض التحسينات عليها.

ويوضح حموية -الباحث بالهندسة الوراثية- لشبكة SciDev.Net أن المركز يتعاون مع الحكومة المصرية في إنتاج أصناف من الفول، الذي يُعَدُّ غذاءً رئيسيًّا للسواد الأعظم من الشعب المصري، ذات إنتاجية عالية ومقاوِمة للأمراض ومقاوِمة للتغيرات المناخية، بما سيساعد في تحقيق الاكتفاء الذاتي من هذا المحصول المهم.

وأثنى حموية على التوجه الذي لمسه في المساعي المصرية للخروج من الوادي الضيق واستزراع مساحات جديدة من الأراضي، وقال إن الإيكاردا ستُسهم في تقديم الدعم الفني بالتعاون مع وزارة الزراعة المصرية لهذا التوجه، من خلال تقديم أصناف جديدة من الحبوب تستطيع التأقلم مع البيئة الصحراوية، مؤكدًا: ”لدينا تجربة في الأردن مع محاصيل تمت زراعتها في بيئات شبيهة، ويمكن نقل تلك التجربة إلى مصر‟.



هذا الموضوع أنتج عبر المكتب الإقليمي لموقع SciDev.Net  بإقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.



إعادة نشر المقال:
نشجعكم على إعادة نشر هذه المقالة على الإنترنت أو عبر الإعلام المطبوع، فهو متاح لدينا مجانًا تحت رخصة المشاع الإبداعي، ولكن يُرجى اتباع بعض الإرشادات البسيطة:
  1. يرجى الحفاظ على نسبة المادة لكاتبها.
  2. يرجى الحفاظ على نسبة المادة لـشبكة SciDev.Net - وحيثما أمكن إدراج شعارنا مع وصلة الى المقال الأصلي.
  3. يمكنك ببساطة إدراج الأسطر القليلة الأولى من هذه المقالة ثم إضافة: "يمكن قراءة المقال كاملا على SciDev.Net" متضمنة رابطًا للمقال الأصلي.
  4. إذا كنت تريد أيضا أخذ الصور المنشورة في هذه المقالة، ستحتاج إلى التنسيق مع المصدر الأصلي لها إذا كان يمكنك استخدامها.
  5. أسهل طريقة للحصول على هذه المادة على موقع الويب الخاص بك هو تضمين الكود الموجود أدناه.
لمزيد من المعلومات يمكن الاطلاع فيموقعنا على محددات وسائل الإعلام وإعادة النشر.