نقرن العلم بالتنمية عبر الأخبار والتحليلات

س و ج.. الرقاقات البيولوجية مستقبل تشخيص الأمراض

Shares



الرقاقات البيولوجية هي بالأساس مختبرات متناهية الصغر، يمكنها أن تؤدي مئات أو آلافًا من التفاعلات الكيميائية الحيوية في الوقت ذاته، وهو ما يمكِّن الباحثين من الحصول على نتائج سريعة ودقيقة لأعداد كبيرة من التحاليل البيولوجية لمجموعة متنوعة من الأغراض، وتُعَد واحدة من أكثر التكنولوجيات الواعدة في العديد من المجالات الطبية.

يضرب يحيى إسماعيل -أستاذ هندسة الإلكترونيات وهندسة الاتصالات بالجامعة الأمريكية بالقاهرة ومدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا- مثالًا آنيًّا لاستخدام الرقاقات البيولوجية، وهو أجهزة قياس مستوى السكر بالدم المنزلية، والتي يستخدمها مرضى السكري، إلا أنه يؤكد أن الأمر أكثر تعقيدًا من ذلك.

فيرى مدير مركز الإلكترونيات وأجهزة النانو بالجامعة الأمريكية أنه خلال الأعوام العشرة القادمة ستُحدث الرقاقات البيولوجية ثورة في مجال تشخيص الأمراض؛ إذ ستحل محل طرق الفحص والتشخيص التقليدية المتَّبعة الآن للكشف عن الأمراض المختلفة، كالسرطان بأنواعه والأمراض الفيروسية مثل التهابات الكبد الفيروسية من النوع ج.

ومن المتوقع أن تكون تلك الرقاقات البيولوجية الإلكترونية أقل كلفةً وأسرع أداءً وأكثر توافرًا، وبالتالي فإنها ستؤدي دورًا مهمًّا في الكشف المبكر عن العديد من الأمراض، خاصة في الدول النامية التي تعاني نقص الخدمات الصحية وتدنِّي مستوياتها، إذ يمكنها أن توفر تشخيصًا مبكرًا سريعًا ورخيصًا للأمراض المختلفة، متيحةً بذلك فرصة عظيمة لعلاج أكثر فاعلية.

هذا الموضوع أنتج عبر المكتب الإقليمي لموقع  SciDev.Net بإقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

إعادة نشر المقال:
نشجعكم على إعادة نشر هذه المقالة على الإنترنت أو عبر الإعلام المطبوع، فهو متاح لدينا مجانًا تحت رخصة المشاع الإبداعي، ولكن يُرجى اتباع بعض الإرشادات البسيطة:
  1. يرجى الحفاظ على نسبة المادة لكاتبها.
  2. يرجى الحفاظ على نسبة المادة لـشبكة SciDev.Net - وحيثما أمكن إدراج شعارنا مع وصلة الى المقال الأصلي.
  3. يمكنك ببساطة إدراج الأسطر القليلة الأولى من هذه المقالة ثم إضافة: "يمكن قراءة المقال كاملا على SciDev.Net" متضمنة رابطًا للمقال الأصلي.
  4. إذا كنت تريد أيضا أخذ الصور المنشورة في هذه المقالة، ستحتاج إلى التنسيق مع المصدر الأصلي لها إذا كان يمكنك استخدامها.
  5. أسهل طريقة للحصول على هذه المادة على موقع الويب الخاص بك هو تضمين الكود الموجود أدناه.
لمزيد من المعلومات يمكن الاطلاع فيموقعنا على محددات وسائل الإعلام وإعادة النشر.